مدرستك أون لاين
اهلا بكل الزوار والأعضاء فى منتدى مدرستك أون لاين .... نرحب بكم ونسعد بإنضمامكم لنا ومشاركتكم الرائعة لوجه الله تعالى وتحياتنا لكم
وشكرا

المراجعة الأولى للثانوية العامة (القصــــــة )

اذهب الى الأسفل

جديد المراجعة الأولى للثانوية العامة (القصــــــة )

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة مايو 11, 2018 9:38 pm

الفصل الأول جاء في امتحان : [الدور الأول 2009 م]

1-

( أ ) - اختر الإجابة الصحيحة من بين القوسين :

1 - كل ما يلي من السمات الأسلوبية لطه حسين ما عدا :

( أ) يتحدث إلي قارئه أكثر مما يكتب إليه.

(ب) يتحدث عن نفسه بضمير الغائب.

(جـ) يعطي رأيا قاطعا في كل مسألة يتحدث عنها.

(د) يكثر من اللوازم الأسلوبية.

2 - " وكان كثيرا ما يستيقظ فيسمع تجاوب الديكة وتصايح الدجاج " بين [تجاوب - تصايح] :

(أ) ترادف

(ب) تنويع

(جـ) تفسير

(د) تضاد

3 - (فتحمله أخته بين ذراعيها كأنه الثُمامة) تعبير يدل على :

(أ) نشاطه

(ب) سعادته

(جـ) نحافته

(د) حبه

4 - يعرف الصبي قدوم الفجر من صوت :

(أ) النساء

(ب) أبيه

(جـ) أمه

(د) إخوته

(ب) - متى كان الصبي يفضل الخروج من الدار ؟ ولماذا ؟


(جـ) - عند السياج يستمتع الصبي ثم يصاب بالحسرة .. علل


(د) - ما الذي كان يخشاه الصبي عند خروجه ليلاً لسماع الشاعر ؟


(هـ) - لماذا كان الطفل يكره أن ينام مكشوف الوجه ؟


(و) - تعدَّدت الأصوات التي كان يسمعها الصبي وتنوعت مصادرها . وضح .



(ز) - دلل على احترام الأسرة للأب من خلال فهمك للفصل الأول .



الفصل الثاني جاء في امتحان : [الدور الأول 2010 م ]

2 -

( أ ) - اختر الإجابة الصحيحة من بين القوسين :

1 - يرى الصبي أن القناة عالم آخر مستقل عن العالم الذي كان يعيش فيه ، تعمره كائنات غريبة.. تعبير يدل على :

(أ) تفكير الصبي

(ب) سعة خيال

(جـ) الصبي

(د) شدة خوف الصبي

2 - أحب الصبي أن يهبط في القناة لعله يجد :

(أ) المسحورين الذين سحرهم الجن

(ب) الأسماك الطوال العراض

(جـ) خاتم الملك

(د) طريقاً لعبورها

3 - الذي كان يؤذي الصبي من كوابس ويروعه هو :

(أ) خزامها

(ب) حلقها

(جـ) ضربها له

(د) تعنيفها له

4 - يتذكر الصبي أنه كان يقضي ساعات من نهاره على شاطئ القناة سعيداً مبتهجاً لأنه يسمع صوت :

(أ) النساء يغنين

(ب) الشادوف

(جـ) غناء حسن الشاعر

(د) غناء المزارعين



(ب) - لماذا كان الكاتب في طفولته يتمنى نزول القناة ؟


(جـ) - ماذا تعرف عن كل من " العدويين " و" سعيد الأعرابي" ؟

(د) - ما وجه الغرابة في ذاكرة الطفولة كما يرى الكاتب ؟

(هـ) - ما الذي تذكره الكاتب وما الذي لم يتذكره من ذكريات الطفولة ؟



الفصل الثالث جاء في امتحان : [الدور الثاني 2009م - الدور الثاني2010م]

3 -

( أ ) - اختر الإجابة الصحيحة من بين القوسين :

- والدة طه حسين :

(أ) ثانية زوجات والده

(ب) أولى زوجات والده

(جـ) آخر زوجات والده

- أشقاء طه حسين :

(أ) عشرة

(ب) أحد عشر

(جـ) خمسة

- أبناء والد طه حسين من زوجته الأولى :

(أ) سبعة

(ب) خمسة

(جـ) اثنان

- أحس الصبي أن لغيره من الناس عليه فضلاً بسبب :

(أ) ضعف بنيته

(ب) مشاغباته وشقاوته

(جـ) كف بصره



(ب) - ما المكانة التي كان يشعر بها الصبي بين إخوته وأخواته ؟ وما موقفه من هذه المكانة ؟

(جـ) - ما الذي كان يجده الصبي من كل أمه وأبيه وإخوته وأخواته في تعاملهم معه ؟

(د) - ما الذي استحالت (تحوّلت) إليه حفيظة الصبي في النهاية ؟ ولماذا ؟


4 - (أصبح صبينا شيخاً وإن لم يتجاوز التاسعة لأنه حفظ القرآن ... دعاه أبوه شيخاً , ودعته أمه شيخاً , وتعوَّد سيّدنا أن يدعوه شيخاً ... وكان أبواه يكتفيان من تمجيده وتكبيره بهذا اللفظ الذي أضافاه إلى اسمه كبرًا منهما وعجبًا لا تلطفاً به ولا تحبباً إليه . أما هو فقد أعجبه هذا اللفظ في أول الأمر , ولكنه كان ينتظر شيئاً آخر من مظاهر المكافأة والتشجيع).

( أ ) - علل : إطلاق لقب الشيخ على الصبي رغم صغر سنه.

(ب) - متى كان سيدنا يدعو الصبي " شيخاً " ؟ وبمَ كان يدعوه خلاف ذلك ؟

(جـ) - ما المكافأة التي كان ينتظرها الصبي لحفظه القرآن ؟

(د) – لِمَ ذكر الصبي أنه لم يكن خليقاً (جديراً ، مستحقاً) بلقب الشيخ ؟

(هـ) - متى ذاق الصبي - لأول مرة - مرارة الخزي والذلة والضعة وكُرْه الحياة ؟

(و) - (وأخذ يردد هذا اللفظ وفتح عليه أبوه فلم يستطع أن يتقدم خطوة أخرى .. قال أبوه: .. ولم يفتح عليه أبوه هذه المرة). ما المقصود بـ(فتح عليه أبوه - ولم يفتح عليه) ؟
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 108
رصيدك من النقاط للترقية : 1781
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/01/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://madrastk-online.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى